الإعجاز العلمي في السنة-9


يشرح فضيلة الدكتور زغلول النجار حديث رسول الله –صلى الله عليه وسلم- الذي يقول فيه "ماء زمزم لما شرب له إن شربته تتشفي به شفاك الله، وإن شربت لشبعك أشبعك الله به، وإن شربت ليقطع ظمأك قطعه الله وبئر زمزم هي هزمة جبريل وسقيا الله لإسماعيل" وناقش فضيلة الدكتور النقاط التالية:- •صفات ماء زمزم. •ماء زمزم طعام طعم وشفاء سُقم. •قصة مريضة بالسرطان شفاها الله بماء زمزم. •طبيعة الأرض التي تفجر منها بئر زمزم وهي صخور مسمطه ومتحولة ونارية و من المستحيل خزن الماء فيها هذه آية من آيات الله. •قصة تفجر البئر. •اكتشاف خطوط شعرية دقيقة تمتد إلى آلف الكيلومترات في جميع الاتجاهات يفيض منها ماء زمزم وهذا دليل مادي على هزمة أو (طرقة) جبريل.