الإعجاز العلمي في السنة النبوية (الجزء الثالث)


ومنطوق الحديث يؤكد حقيقة قوانين الوراثة من قبل أن يصل إليها أي علوم المكتسبة بأكثر من أثني عشر قرنا(1256 سنة ) ، ولا يمكن لعاقل أن يتصور في هذا الزمن القديم ، وفي تلك البيئة البدائية مصدراً لهذا العلم الدقيق غير الله الخالق الذي أوحي إلي خاتم أنبيائه ورسله بمثل هذه الحقائق العلمية هدايه للناس في زمانه ومن بعد زمانه إلي يوم الدين ، وشهادة النبوة وبالرسالة لهذا النبي الرسول الخاتم في زمن العلم والتقنية الذي نعيشه باللغة العلمية التي يفهمها أهل هذا العصر .