تغطية المؤتمر العالمي الثاني لعلوم طب القلب المتقدمة- ملك الأعضاء 2008- بالمملكة العربية السعودية


برعاية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن فهد بن عبد العزيز آل سعود أمير المنطقة الشرقية عقد المؤتمر العالمي الثاني لعلوم طب القلب المتقدمة- ملك الأعضاء 2008م - بالمملكة العربية السعودية – بفندق الإنتركونتنتنال بالإحساء في الفترة من(28-29 شوال و 1 ذو القعدة1429هـ)  الموافق28-29-30 أكتوبر 2008م ويقدم في المؤتمر 30 بحثا علميا تتمحور في عدة جوانب منها، علوم طب الدماغ القلبي: التشريح والوظيفة، والخلايا العصبية للقلب البشري وتأثيرها على السلوك والمشاعر، والمجال الكهرومغناطيسي للقلب البشري، والتكامل والتفاعل العصبي القلبي الدماغي، وذاكرة الخلايا وعلوم نقل الأعضاء، ومستجدات طب وجراحة أمراض القلب الخلقية، وعلوم طب القلب في ضوء الكتاب والسنة.

منظم المؤتمر:-
·        مركز الأمير سلطان لمعالجة أمراض وجراحة القلب بالإحساء.

منظموا المؤتمر المشاركين:-
·   المعهد الأمريكي لأبحاث التوتر العصبي.
·   معهد رياضيات القلب الأمريكي.
·   جمعية القلب السعودية.
·   الجمعية المصرية للدماغ والأوعية الدموية.

وكان من أهم محاور المؤتمر:-

- علوم طب الدماغ القلبي: التشريح والوظيفة .
- الخلايا العصبية للقلب البشري وتأثيرها على السلوك والمشاعر.
- المجال الكهرومغناطيسي للقلب البشري.
- التكامل والتفاعل العصبي القلبي الدماغي.
- ذاكرة الخلايا وعلوم نقل الأعضاء.
- مستجدات طب وجراحة أمراض القلب الخلقية.
- علوم طب القلب في ضوء الكتاب والسنة.

 ملخص فكرة المؤتمر:-
يعتبر هذا الموتمر نقطة تحول كبرى في أبحاث ومفاهيم علوم طب القلب ستعلن من خلاله نتائج علمية ستغير من الفكر الطبي والفلسفي في ما يتعلق بالحقيقة التي حيرت البشر على مر العصور وهي كون القلب ليس مجرد مضخة بل هو عقل مدبر وصانع قرار وملك للأعضاء حيث يتم مناقشة مفاهيم جديدة لمعالجة أمراض القلب من خلال استكشاف الطاقة الالكترومغناطيسية للقلب والتطبيقات الطبية العلمية للأبحاث المتعلقة بهذا المجال.
كما سوف يبحث المؤتمر وعلى قواعد علمية صلبة آخر المستجدات في الدور  الضخم للضغوط النفسية على تطور أمراض القلب لدى البشر وحقيقة كون أن الضفوط النفسية عامل محوري في أمراص القلب كما يخوض في قضايا هامة تؤكد أن الممارسة الطبية العالمية وبالتالي العلاج الذي يتلاقاه  المرضى مسير بوسانل لا تحمل المعنى العلمي حيث يغلب على بعضها الربح المادي مما أدى إلى تضخيم صور عوامل خطر أمراض القلب بطريقة مبالغ فيها وفي المقابل محاولة طمس عوامل أخرى ذات علاقة مباشرة بأمراض القلب وعلى رأسها الضغوط النفسية.
كما سيتحدث هذا الموتمر الطبي الفريد والغير كلاسيكي في بعض ما توصل اليه العلم الحديث من طرق لعلاج أمراض القلب وارتفاع الضغط عن طريق مخاطبة القلب البشري بالطرق الفسيولوجية ومن غير دواء كما سيبحث في علاقة القلب بالدماغ ليبحث في أغوار التفاعلات بين الخلايا العصبية للقلب والدماغ والتفاعلات الكيميائية الناتجة عن العوامل النفسية وعلاقتها بامراض القلب.

 بعض كبار المتحدثين العالميين في المؤتمر :-
الأستاذ الدكتور/ زغلول راغب محمد النجار

حاصل على الدكتوراه في الجيولوحيا من جامعة ويلز بالممملكة المتحدة عام 1963م وهو أحد كبار أساتذة علوم الأرض (الجيولوجيا) و مستشار دولي لعدد كبير من شركات النفط وأحد أعمدة الفكر الإسلامي وخبير ذائع الصيت في مجال الإعجاز العلمي في القرآن الكريم وله مؤلفات كثيرة في هذا المجال وقد حصل على العديد من الجوائز الدولية في مجال علوم الأرض والفكر الإسلامي.

* وقد حصل فضيلة الدكتور زغلول النجار على شهادة تقدير من المؤتمر وذلك تقدير لجهوده في انجاز أعمال المؤتمر ولتقديم فضيلته ورقة بحث باللغة الإنجليزية بعنوان "THE HUMAN HEART IN THE GLORIOUS QUR\'AN"  (القلب في القرآن الكريم).

 فضيلة الشيخ الدكتور سلمان بن فهد بن عبدالله العودة

الداعية والمفكر الإسلامي المعروف، خريج كلية الشريعة و أصول الدين، أستاذ سابق في كلية الشريعة، حاصل على درجة الدكتوراه في فقه السنة، وله مؤلفات عديدة وصيت ذائع داخل الساحة الإسلامية السعودية والعالمية .

 

فضيلة الشيخ الدكتور عمر عبد الكافي

الداعية والمفكر الإسلامي المعروف، حاصل على درجة الدكتوراه في العلوم الزراعية ودرجة الليسانس في الدراسات العربية والإسلامية ودرجة الماجستير في الفقه المقارن ويشغل حاليا عضوية هينة الحكماء للإتحاد العالمي لعلماء المسلمين, عضو جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم, مدير مركز الدراسات القرآنية لجائزة دبي الدولية للقرآن الكريم, عضو في المجمع الفقهي لعلماء الهند.

 

Prof. Dr. Rollin Mc Craty

الأستاذ الدكتور/ رولين ماكراتي

كبير العلماء بمركز أبحاث رياضيات القلب الأمريكيHeartmath instituteكالفورنيا - الولايات المتحدة الأمريكية، وأستاذ محاضر بقسم الدراسات العليا بجامعة كليرمونت, وأستاذ زائر بقسم طب العائلة بجامعة ألاباما, ويتمتع بخبرة فريدة من نوعها حيث أنه بدأ حياته المهنية كمهندس اتصالات بعدد من الشركات العملاقة مثل متورولا ومهندس تكنولوجيا الصواريخ بمركز نازا Nasa، حاصل كذلك على ماجستير في مجال الفزياء الإشعاعية ثم حصل بعد ذلك على درجة الدكتوراه في الطب حيث أصبح يحتل منصبا النانب الأول بمركز أبحاث رياضيات القلب ومدير البحوث بنفس المركز. وقد مكنته هذه التجربة المخضرمة من التوصل إلى اختراعات فريدة من نوعها بينها أجهزة الكترونية للتحكم في نبضات القلب وتخفيف الإجهاد النفسي والتحكم في المجال الكهرومغناطيسي لتخفيف التوتر العصبي عند مرضى القلب بحيث توفر بديل علاجي للأدوية والتدخل الجراحي للقلب.
كما يقود حاليا عدد من البحوث الدولية في نفس المجال ويستفاد من ذلك ضرورة انفتاح جامعات الطب بالعالم العربي والإسلامي على المجالات الأخرى وفتح أبوابها أمام أصحاب التخصصات  الأخرى على غرار نموذج الدكتور/ رولين ماكراتي, لقيادة البحوث في المجالات الطبية من أجل الرقي وإيجاد موطئ قدم في مجال البحوث الطبية.

 Prof. Dr. Paul J.Rosch
الأستاذ الدكتور/ بول روش

رئيس المعهد الأمريكي لأبحاث التوتر العصبي بواشنطن American institute of stress  ، وخبير دولي وأحد أكبر علماء العالم في مجال التوتر العصبي, وأستاذ الطب السريري والطب النفسي بجامعة نيويورك ونائب شرفي لرئيس الجمعية الدولية لطب التوتر العصبي, وحاصل على عدد كبير من الجوائز والأوسمة في مجال البحوث الطبية وحاصل على جائزة المخترعين في مجال طب الطاقة الحيوية  كما ترأس عدد من الجمعيات الطبية من بينها جمعية نيويورك للطب الباطني وجمعية السكري وخبير دولي مستشار لعدد من المعاهد والجامعات ومجالس الإدارات, ورئيس تحرير مجلة طب التوتر العصبي التي تنشر ببريطانيا ورئيس تحرير مشارك بمجلة طب طوارئ صحة العقل وكذلك المجلة الدولية لطب التوتر العصبي, وكذلك شارك في كتابة ونشرعدد كبير من المنشورات و الدوريات الطبية العالمية و تشمل مراجعة عدد من البحوث في مجال طب القلب والشرايين ومقالات وبحوث عن الطاقة الكهرومغناطيسية للجسم البشري.
وقد وضعت جائزة باسمه بدولة البرازيل تقدم للباحثين في مجال البحوث  الطبية ومجال أبحاث التوتر العصبي, وهو من بين الشخصيات القليلة جدا التي سجلت بكتاب"who\'s who in the world"  لعدة  مرات في مجال الطب والتعليم وأبرز الشخصيات الأمريكية وكذلك سجل أبرز شخصيات القرن العشرين في العالم وقاموس أشهر الشخصيات في عالم الطب وقاموس الأطباء الإختصاصيين.

 Dr. James j. Lynch
الأستاذ الدكتور/ جيمس لينتش

أستاذ العلوم والطب النفسي الإكلينكي بعدد من الجامعات الإمريكية منها جامعة مريلاندا وجامعة بنسلفانيا وكليات الطب بجون هوبكنز, ويقود البحوث الطبية السريرية منذ 1989م  بمركز التيمور للرعاية الصحية, وهو كذلك أحد أكبر علماء المعهد الأمريكي لأبحاث التوتر العصبي ومؤلف سلسلة كتب طبية تعد الأكثر مبيعا في العالم  من بينها السلسلة الطبية الشهيرة " القلب المنكسر   broken heart" التي تهتم بأبحاث  ودراسات حالات سايكولوجيا أمراض القلب ودراسة التوتر العصبي المتعلق بأمراض القلب والتي يتم نشرها منذ العام 1977م  وتم ترجمة عدد منها إلى أكثر من 14 لغة. وكذلك كتاب " البكاء الصامت cry unheard " الذي توج عدد من البحوث الدولية في مجال تأثير الوحدة أو الإنعزال على كثير من الأمراض التي تصيب القلب والجسم البشري حيث يعتبر الدكتور/ جيمس لينتش أحد قادة طب العقل والجسم البارزين في العالم حيث قادت اكتشافاته إلى تسليط الضوء على أحد أكثر عوامل الموت المبكر بأمريكا وهي العزلة.

 

Dr. Neha Sangwan

الدكتورة نها سانجوان

استشارية طب باطني وباحثة دولية في علاقة اضطرابات النبض, والاكتئاب بأمراض القلب- ومساعدة الأستاذ الدكتور جيمس جوردون, مستشار البيت الأبيض الأمريكي للشئون الصحية ومدربة مختصة بطب معالجة التوتر العصبي وكذلك أخصائية الطب الوقائي.

 

الدكتور زهير يوسف الهليس

أحد أعمدة جراحة القلب بالمملكة العربية السعودية الذين حازوا على شهرة واعتراف عالمي حيث أجرى أكثر من اثنا عشر ألف عملية قلب مفتوح للكبار والأطفال في مختلف دول العالم وتشمل المملكة العربية السعودية ودول الشرق الأوسط والولايات المتحدة الأمريكية وكندا وبعض الدول الأوربية وكذلك الهند وإيران والمغرب واليمن وسوريا.

ويشغل الدكتور زهير الهليس منصب رنيس قسم أمراض القلب والشرايين بمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث, وقد شارك فى أكثر من 0 0 2 ملتقى عالمي كضيف متحدث ورئيس جلسة وأجرى عدد كبير من الحالات التى نقلت مباشرة عبر الهواء لمختلف دول العالم, حيث أثرى بعلمه ومعرفته علم أمراض وجراحة القلب فى العالم .

 

إضافة إلى كوكبه من العلماء والمفكرين ذوى الريادة المحلية والدولية ومن ببنهم الدكتور محمد رضوان  العلامه المشهور في مجال طب وجراحة القلب.

 

من أهم نتائج المؤتمر:-

·   اعتبار القلب مناط الشعور والإحساس وهو المتحكم في جميع الوظائف الحيوية في الجسم البشري.

·   أن القلب به العديد من الخلايا العصبية التي تؤهله لأن يكون هو المحرك الرئيسي للمخ وليس العكس.

·   اعتراف بعض الباحثين الأمريكيين بصدق الإشارات العلمية التي وردت في القرآن الكريم والتي تشير إلى بعض وظائف القلب كقوله تعالى ﴿ أَفَلَمْ يَسِيرُوا فِي الأَرْضِ فَتَكُونَ لَهُمْ قُلُوبٌ يَعْقِلُونَ بِهَا أَوْ آذَانٌ يَسْمَعُونَ بِهَا فَإِنَّهَا لاَ تَعْمَى الأَبْصَارُ وَلَكِن تَعْمَى القُلُوبُ الَتِي فِي الصُّدُورِ ﴾ (الحج:46).