أخبار الدكتور - مارس 2012

في يوم 6 مارس دُعي فضيلة الدكتور زغلول النجار إلى المملكة العربية السعودية فذهب إلى جدة, وقام بإلقاء محاضرة في المركز الطبي الدولي, بعنوان "السموات السبع و الأرضيين السبع في القرآن و السنة", وحضر المحاضرة عدد كبير من الإخوة والأخوات, وكان لها صدى طيب, ثم قام فضيلته بأداء العمرة.

في يوم 8 مارس ألقى الدكتور محاضرة بعنوان "ربانية الطبيب المسلم بين السبب والمسبب" و مجاهدة الطبيب المسلم في طلب العلم, و كانت أيضا في المركز الطبي الدولي.

في يوم 9 مارس التقى الدكتور بالإخوة المصريين في جدة حيث ناقشوا الوضع الراهن.

في يوم 10 مارس كان لدي الدكتور جلسة مع الإخوة السعوديين في منزل الأخ (سامي شعبان) وسط  حضور كبير من الإخوة السعوديين..

في يوم 15 مارس ألقى الدكتور محاضرة في مدينة "اربيل" بالأردن في مسجد الفيحاء

في يوم 21 مارس توجه الدكتور إلى تونس عبر فرنسا (من عمان إلى باريس – من باريس إلى تونس) و حضر هناك مؤتمر للإعجاز العلمي و هو أول مؤتمر يعقد للإعجاز العلمي في تونس بمدينة "المنيستير" أو مدينة بورقيبة, و تعتبر المدينة الثانية بعد تونس العاصمة, و كان المؤتمر لمدة ثلاثة أيام. ثم عاد الدكتور من هناك يوم 24 مارس عن طريق تركيا (من تونس إلى اسطنبول – من اسطنبول إلى عمان), وكان المؤتمر له صدى طيب في المدينة.

في يوم 28 مارس توجه فضيلته إلى بيروت و من بيروت إلى طرابلس (في لبنان), حيث أن الدكتور زغلول النجار هو المشرف على قسم الإعجاز العلمي في جامعة الجنان في طرابلس, و هي من الجامعات المهتمة جدا بهذا الموضوع, و التي يسر الدكتور عندما يحاضر طلابها حيث أن أغلبهم طلاب دراسات عليا و كلهم خلفياتهم علمية, فهم إما أطباء أو صيادلة أو مهندسين أو كيميائيين أو فلكيين, و غالبيتهم من حافظي القرآن الكريم و مجيدين للغة العربية, و كذلك آخذي إجازات في القراءات, وناقش الدكتور عندهم رسالتين للدكتوراه في الإعجاز العلمي في القرآن الكريم, و عدد كبير من دبلوم الدراسات العليا في الإعجاز العلمي في القرآن الكريم.