أخبار الدكتور - يونيو 2012

في يوم 3 يونيو دعي فضيلة الدكتور زغلول النجار إلى السعودية لحضور ندوة كبرى أعدتها شركة أسمها شركة ""Sipchem الشركة السعودية للبتروكيماويات وأعدوا له محاضرة عامة حضرها آلاف من الناس.

بعد المكوث في الدمام حوالي خمسة أيام, عاد فضيلته إلى عمان ثم في يوم 9 يونيو ألقى الدكتور محاضرة في مسجد الملك الشهيد عبد الله الأول عن الخوارزمي حيث كان لقاءًا جيدًا وأسلمت فيه إحدى السيدات.

في يوم 14 يونيو عاد الدكتور إلى القاهرة حيث كان عنده كلمة في مسجد الرحمن هنا وأدى الانتخابات مع الأخ الكريم المهندس عادل المنصور, وقام بزيارته الدكتور عبد الله المالكي من تونس و كذلك الدكتور محمود خليل وعدد من الأخوة.

في يوم 18 يونيو كان لدى فضيلته محاضرة في إحدى مراكز الشرطة قادهم إليها الرائد أحمد عيسى.

في يوم 22 يونيو ألقى فضيلته خطبة الجمعة في مسجد الرحمن.

في يوم 24 يونيو كان لدى الدكتور تسجيل في قناة الخليجية وهذا التسجيل كان قبل إعلان نتيجة انتخابات رئيس الجمهورية وحمي الحوار بينه وبين المذيع, واتصلت سيدة اتصالًا تليفونيًا وكان البرنامج بث مباشر, وقالت للمذيع "أرجو أن تبشر الدكتور زغلول بأن الإسلام قادم وأن الدكتور محمد مرسي هو الرابح إن شاء الله تعالى" , فرد المذيع بأن النتيجة لم تظهر بعد, فقالت "سنة 2010 أنا كنت في عُمرة وجاءني أحد الصالحين في المنام وقال لي أن ("مبارك إلى زوال" ثلاث مرات), وأنا أقول له مبارك مازال موجود يقول لي (مبارك إلى زوال) فقال لها سيتولى أمر مصر مصعب ابن عمير"، فكانت بُشرى طيبة حيث أته في اليوم التالي سُمِعَ الخبر الصحيح.

في يوم 25 يونيو أُعلن فوز الدكتور مرسي بالرئاسة, و سافر الدكتور إلى لبنان, إذ كان لديه سلسلة محاضرات (عشرة محاضرات) –كل ليلة محاضرة- في يوم الجمعة اثنتان, إحداهما كانت لنقابة الأطباء في لبنان حيث حضرها عدد كبير من المسلمين وغير المسلمين، و اُستقبل الدكتور استقبال طيب.

في يوم 29 يونيو صلى فضيلته الجمعة في مسجد الروضة.

في يوم 30 يونيو ألقى فضيلته محاضرة بعنوان "الجديد من الإعجاز العلمي في القرآن الكريم".