لمحة من حياة الغراب


ذكر أن الغراب إذا فقس عن فراخه خرجوا وهم بيض فإذا رآهم أبواهم كذلك نفرا عنهم أياما حتى يسوّد الريش فيظل الفرخ فاتحا فاه يتفقد أبويه فيقبض الله تعالى طيرا صغيرا كالبرغش فيغشاه فيتقوت به تلك الأيام حتى يسود ريشه , والأبوان يتفقدانه كل وقت فكلما رأوه أبيض الريش نفرا منه فإذا رأوه قد اسود ريشه عطفا عليه بالحضانة والرزق . وليس ثمة أكثر خشونة ولجاجة وفظاظة من صوت الغراب .

مجلة الإعجاز العلمي - العدد الحادي والعشرون – جمادي الأولى 1426هجرية